محبوبتي الجميلة … ناصعة البياض

سمعت اسمها لأول مرة أوائل فبراير 2013م …. مكالمة هاتفية عابرة …. فرصة عمل فيها … وأهم ماقيل في المكالمة وقتها .. هل أنت مستعد للعيش في تلك البقعة من الأرض … الباردة حتى الموت ؟

اليوم .. تمر سنة كاملة على تلك اللحظة … 12 شهر … اللحظات غير اللحظات … والظروف غير الظروف … والتجربة الآنة حاضرة …. والمعرفة أصبحت حقيقة … 

عن ساسكتون أتحدث …. هذه المدينة التي عندما وصفوها أول مرة لي … تحدثوا عن شتائها وعن برودة طقسها وتساقط ثلوجها المستمر لمدة ستة أشهر …. واليوم … وبعد عام كامل …. أنا سعيد جدا بهذه التجربة …. وسعيد جدا لأني أخذت هذه الخطوة …. وأدعو الجميع لمحاولة القراءة عن هذه المدينة … فربما تكون وجهته المستقبلية ….

هي مدينة مقبولة الحجم … يسكنها ربع مليون نسمة … نسبة المسلمين فيها حوالي 3% …. خمسهم من العرب تقريبا .. طرقها ليست مزدحمة … أكبر مشوار فيها لن يتجاوز النصف ساعة بأي حال من الأحوال …. فيها نهر جميل … تدور حوله الكثير من الفعاليات صيفا وشتاء …. تميزها تلك المزرعة الممتلئة بالأبقار في أحد أهم شوارعها في الجهة الشرقية من النهر والقريبة جدا من أحد أكبر الجامعات في غرب كندا … جامعة ساسكتشوان ….. حاجة أوريجنيال خالص 🙂 تلك المفارقة تحكي الكثير عن تلك المدينة … بالرغم من أن المدينة تحولت إلى مدينة عصرية لكن تلك المزرعة تذكرك دائما بأنها مدينة زراعية .. سكانها فلاحون في الأصل …  لكنهم تعلموا وتطوروا وكبروا وكبّروا مدينتهم معاهم …

شبكة المواصلات فيها عبارة عن الباص فقط … لا مترو ولا قطارات داخلية … لكنها شبكة ممتازة ومتنامية الأطراف … فيها كل شيء موجود …. المولات الكبيرة .. والمحلات العالمية … والأسواق الغذائية العملاقة … وقاعات السينما والمسرح … والملاعب الرياضية المختلفة … بالإضافة الى الغابات القريبة جدا والحدائق والمزارع المتاخمة جدا للمدينة … 

سنة كاملة الآن لم استطع زيارة كل شيء فيها … كل اسبوع بنعمل حاجة جديدة مع مركز المهاجرين الجدد اللي بنتعامل معاه .. GGP …. كلمتكم كتير عنه في السابق …. وقائمة الأماكن اللي ممكن الواحد يزورها ويستمتع بفعالية فيها لسة طويلة … 

فيها مسجدين … مسجد في شرق المدينة ومسجد في غربها …. لكن زي ماقلت .. بما أن المسافة مش بعيدة فالحكاية مقبولة ….  وهم الآن في صدد بناء مسجد ثالث لاستيعاب العدد المتزايد من المسلمين في المدينة … 

كل تسعة أشهر تقريبا يتم بناء حي جديد في المدينة لاستيعاب الناس … توافد الناس عليها في تزايد وفي استمرار … وكل يوم تقرا عن ايه اللي ممكن يعملوه علشان يكونوا جاهزين للزيادة السكانية دي …

بصراحة … انا مبسوط اني موجود هنا … ولا اتطلع للعودة إلى تورونتو … وحسب المعتطيات الموجودة الآن .. لا أعتقد أني سأغادرها خلال السنوات القادمة … إلا إذا وجدت فرصة عمل لا يمكن تضييعها …. 

والله أعلم

هذه المقالة كُتبت ضمن التصنيف ساسكاتون, منظمات كندية. الوسوم: , , , , . أضف الرابط الدائم إلى المفضّلة.

تعليقان على محبوبتي الجميلة … ناصعة البياض

  1. DrHala كتب:

    ربنا يكتب لك الخير يا باشمهندس
    والله كنت لسه هاسالك لانك قبل كده كنت كاتب انك تحب ترجع تورونتو
    شكلك كده هتشجعنى على المكان لازم الاول اعمل بحث على موضوع الجامعات هناك

    • عبدالرحمن الطويل كتب:

      هو الظاهر كده ان كندا كلها جميلة وحلوة … انا زرت ادمنتون ولقيتها جميلة هي كمان …
      بس انا حابب هنا أكتر لصغر المدينة وقلة انتشار الأفكار الغريبة فيها وأصحاب الأفكار دي

      ربنا ينجينا وينجي أولادنا من كل سوء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.