عاصفة ساسكاتونية … واحنا قاعدين

اول مرة آخد مقطع لعاصفة من العواصف الصيفية اللي بتعدي علينا هنا في ساسكاتون …..

كنت واقف في انتظار بنتي … وفجأة الدنيا قلبت ….. السماء أصحبت سوداء اللون …. والمطر كما تسمعون صوته من داخل السيارة ….

اللي ماكانش باين في المقطع .. هو تأثير هواء العاصفة على السيارة …. كانت بتتحرك حركة متوسطة … ماكنتش حركة مقلقة جدا … لكن ماحدش عارف كان ممكن يحصل ايه

الحمد لله … عدت على خير … ووصلت البيت قبل ماينزل البرد … ده لو كان نزل 

 

Facebook Comments
هذه المقالة كُتبت في التصنيف 0- خواطر و يوميات, ساسكاتون. أضف الرابط الدائم إلى المفضلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *